المفاهيم المغلوطة .. ( 3 ) راجل البيت .. حرية المرأة ..!

الأحد 29 مارس, 2009 عند 4:12 ص | أرسلت فى المفاهيم المغلوطة | أضف تعليق

مما لا شك فيه ان شريحة كبيرة من المجتمع .. خصوصا الطبقات الفقيرة و المتوسطة – او التى كانت متوسطة – تعاني من مشاكل كبيرة في العلاقة بين الرجل و المرأة مما ينتج عنه كثير من الخلافات و المشاكل بل و المصائب التى تعتبر وقود الحياة اليومي في البيئات المنحطة و منغصات للأسرة  العادية ..  

و بصفة عامة فالمشكلة تبدا منذ الطفولة .. عند التفريق الايجابي او السلبي بين الولد و البنت .. او حتى في حالة عدم التدخل عند اختلال العلاقة او مفهوم الاخ و الاخت عند الاطفال .. لأن المفاهيم و المعتقدات الصحيحة يجب ان تزرع داخل الاطفال زرعا منذ الصغر لا ان نتركهم لدراسة البيئة و التعلم منها و الخروج بمفاهيم خاطئة .. غالبا ما تدفع الاولاد لفرض سيطرتهم على البنات بالضرب او التخويف .. كتقليد لما يشاهدونه او كرد فعل لقهر مماثل يقع عليهم من الاباء ..  

و في البيئات الجاهلة يتم تجاهل هذه النقطة .. مما يزرع في الولد منذ الصغر فكرة التفوق ( بالقوة ) على البنت و يولد في البنت انكسار و كراهية و رغبة في التخلص من قهر الولد ..  

و القهر قد يقع على البنت من جميع افراد الاسرة .. من الاخوة الاولاد .. و الاب و الام .. و في اسرة كهذه غالبا ينشأ الابن انتهازيا يبحث عن مصلحته و لا يبالي ماذا يحدث لبقية الاسرة الا في خانة سيطرته على اخته .. فلا يهمه من امرها الا ان تخشاه و تطيعه .. و لا يتورع عن اذيتها بشدة لو تعرضت سمعتها لشيء .. بلا سبب سوى ان هذا سوف يؤثر على ( مكانته و هيئته كرجل في منطقته ) .. 

كذلك البنت تتشبع بمشاعر الكراهية تجاه افراد اسرتها .. فتسعى للخلاص او الهروب من حياتها و غالبا ما تقع فريسة لحب خادع قد يؤدي الى الندم او الى زواج لتكتشف بعد ان يتم انها لم تتزوج سوى صورة اخرى من اخيها .. 

و القهر لا يقع على البنت فقط .. فالرجل الذي لا يفهم حقا معنى الرجولة و ما تحمله من مسؤلية .. يميل غالبا الى الحفاظ على ماء وجهه و كرامته بغض النظر عن اهدار كرامة زوجته امام المجتمع .. بل احيانا لا يقوم بما عليه من واجبات و يفضل راحته و مزاجه الشخصي على حقوق بيته .. 

ما سبق ليس الا مثال متطرف ( لكنه واقعي ) لنموزج من الاسر التى لا تهتم بمسألة العلاقة بين الولد و البنت .. او تقوم بالتفرقة لصالح الولد ..  

نموزج اخر هو الاسر التى تفرق لصالح البنت .. او تبالغ في حماية البنت من تحكم او سيطرة الولد .. دون رعاية او توضيح لحقوق الاخ على اخته التى سوف يكون لها اكبر الاثر فى حياتهما في المستقبل عندما لا يتبقى للاخت سوى اخيها ..

 بدون تربية سليمة سوف تنشأ البنت مدللة .. تتجرأ على اخيها حتى لو كان اكبر منها .. ثم عاجلا ما تتجرأ على ابيها و على اي صورة من صور التحكم ( حتى لو كانت في مصلحتها ) و ستكون مدفوعة بأفكار و مؤثرات خارجية لا تستطيع الحكم عليها بحكمة نظرا لصغر سنها فتخرج عن السيطرة و تعرض نفسها لكثير من المخاطر .. و يجد الاب و الام انفسهم امام شخصية متمردة عنيدة لا تقبل النصح او الارشاد .. رافعة راية حرية المرأة و المساواه بمفهومها الخاطيء تماما .. البعيد عن ما تعنيه الحرية و المساواة حقا ..

 و كتأثير معاكس سينشأ اخيها متضررا من اسلوب الاب و الام فى التفرقة ومتضررا من تصرفات اخته .. فيعادي فورا اي شكل من اشكال التحرر او المساواه معتبرا اياه مفهوم خاطيء .. و لا يتسطيع ان يؤدي حقوق اخته عليه حينما تحتاجه حقا الا بعد اشباع رغبته في اثبات اخطائها و فرض سيطرته و تحكمه كتعويض عما فقده من حقوق في الماضي .. و ربما يفشل بعد ذلك في القيام بالدور الذي لم يمارسه من قبل .. 

بين المثالين السابقين (  اعتمدت فيهما على ملاحظاتي لعدد كبير من النمازج نظرا لطبيعة عملي و بعض الخبرات من بعض المشاكل التى طرحت علي ) .. تتدرج المشكلة فى الظهور و التأثير على افراد الاسرة .. في شريحة ضخمة من المجتمع .. و كثير من الخلافات و المشاكل التى تنغص حياة الاسرة او تدمرها تدميرا .. يكون لها علاقة بكيفية تعامل الذكر مع الانثى ..

ما تحتاج الاسرة ان تزرعه حقا في اطفالها .. فكرة المساواة في التعامل و المساواة في المسؤلية عن البيت و عن الاخ او الاخت .. مع توزيع الادوار ..و  ضرب امثلة للمفاهيم الصحيحة بين الاخ و الاخت .. و لو تعود الطفل منذ الصغر  ان ينزل مع اخته الى الشارع لو كان الوقت متأخر .. سوف ينمو داخله شعوره بالمسؤلية عنها .. دون ان يحتاج الى ضربها و سوف ينمو شعورها بالاعتماد عليه في نفس الوقت و اهمية وجوده في حياتها .. كذلك اشراكهما بنفس القدر في اعمال المنزل البسيطة .. مع توزيع الادوار كل بما يناسبه و تذكير كل منهما بدور الاخر .. و هكذا ..  يمكن ضرب العديد من الامثلة لتصرفات يتم تعويد الاطفال عليها في الصغر فتنشأ داخلهم المفاهيم التي يحتاجونها حقا لتكون العلاقة بين الاخ و الاخت فيها القدر الكافي من الاحترام و المحبة و مراعاة كل منهما لدور الاخر و اهميته في حياته ..  

و التربية السليمة تنتج اباء يفهمون معنى الرجولة حقا .. و امهات يدركن الفرق بين الحرية و الفوضوية .. فيراعي الرجل ( أب او أخ )  حقوق المرأة و حريتها و يقوم بما عليه من التزامات .. و تؤدي المرأة حقوق زوجها و تحترم مسؤليته عن الاسرة ..  و ترتاح البنت في اسرتها و تثق بها و تراعي حقوقهم عليها ..

Advertisements

اكتب تعليقُا »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..
Entries و تعليقات feeds.